separator

مناجاة – من آثار حضرة بهاءالله – رسالة تسبيح وتهليل، ١٣٩ بديع، الصفحة ٢٣٢

﴿ بِسْمِ اللهِ العَليِّ المُتَعاليْ الأَعْلَى ﴾

فَسُبْحانَكَ اللَّهُمَّ يا إِلهيْ وَسَيِّدِيْ وَمَوْلائِيْ وَمُعْتَمَدِيْ وَرَجائِيْ وَكَهْفِيْ وَضِيائِيْ، أَسْألُكَ بِاسْمِكَ المَكْنُوْنِ المَخْزُوْنِ الَّذيْ لا يَعْلَمُهُ سِواكَ بِأَنْ تَحْفَظَ حامِلَ هَذِهِ الوَرَقَةِ مِنْ كُلِّ بَلاءٍ وَوَباءٍ وَمِنْ كُلِّ شَيْطانٍ وَشَيْطانةٍ وَمِنْ شَرِّ الأَشْرارِ وَكَيْدِ الكُفَّارِ وَاحْفَظْهُ يا إِلهيْ مِنْ كُلِّ أَوْجاعٍ وَآلامٍ، يا مَنْ بِيَدِكَ مَلَكُوْتُ كُلِّ شَيْءٍ إِنَّكَ أَنْتَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيْرٌ، تَفْعَلُ ما تَشاءُ وَتَحْكُمُ ما تُرِيْدُ يا مَالِكَ المُلُوْكِ يا سُلْطانَ العَطُوْفِ يا قَدِيْمَ الإِحْسانَ يا ذا المَنِّ وَالكَرَمِ وَالامْتِنانِ يا شافيَ الأَمْراضِ يا كافيَ المُهِمَّاتِ يا نُوْرَ النُّوْرِ يا نُوْرًا فَوْقَ كُلِّ نُوْرٍ يا مُظْهِرَ كُلِّ ظُهُوْرٍ يا رَحْمَنُ يا رَحيْمُ فَارْحَمْ حامِلَ هَذِهِ الوَرَقَةِ بِرَحْمَتِكَ الكُبْرى وَبِجُوْدِكَ العُظْمى يا جَوّادُ يا وَهَّابُ وَاحْفَظْهُ بِحِفْظِكَ مِنْ جَمِيْعِ ما يَكْرَهُ بِهِ فُؤادُهُ إِنَّكَ أَقْدَرُ الأَقْدَرِيْنَ. وَإِنَّما البَهاءُ مِنْ عِنْدِ اللهِ عَلَيْكِ يا أَيَّتُها الشَّمْسُ الطَّالِعَةُ فَاشْهَدْ عَلى ما قَدْ شَهِدَ اللهُ عَلَى نَفْسِهِ أنَّهُ لا إِلَهَ إِلاّ هُوَ العَزِيْزُ المَحْبُوْبُ.

OV